ابن معمر يؤكد أمام اليونسكو أهمية دور الشباب في صياغة التوجهات المستقبلية وضرورة العمل على نشر ثقافة السلام والحوار ودعم التعليم

أعلن معالي الأستاذ فيصل بن عبد الرحمن بن معمر نائب وزير التربية والتعليم عضو المجلس التنفيذي لمنظمة اليونسكو أن المملكة تعمل على إطلاق وثيقة”الإستراتيجية الوطنية للشباب”، التي تشكِّل في مجملها منظومة مترابطة من التوجهات والبدائل والخيارات والبرامج والمشروعات، مبنية على أسس علمية، موجهة للشباب، ليكونوا قادرين على مواجهة المستقبل بجميع تطوراته ومتطلباته بكل كفاية واقتدار؛ للمشاركة الفاعلة في التنمية المستدامة ، وبوصفهم أكبر استثمار نوجهه للمستقبل. وأشاد معاليه بجهود رئاسة المجلس التنفيذي للمنظمة التي تبدو واضحة، خصوصا في الوثيقة التي تضمنت معلومات أساسية حول عملية إصلاح اليونسكو والأمم المتحدة، وخاصة الجهود المبذولة والتحديات القائمة فيما يتعلق بالتنسيق على مستوى منظومة الأمم المتحدة. وأبان معاليه أن المملكة العربية السعودية في إطار دعمها لجهود اليونسكو والاحتفال بالسنة الدولية للتقارب بين الثقافات (2010) قامت بتنظيم عشرات المناسبات الثقافية احتفاء بهذا العام، وأنشأت بالتنسيق مع اليونسكو برنامجِ الملك عبدِاللهِ بنِ عبدِالعزيزِ العالميِ لثقافةِ الحوارِ والسلامِ، والذي يتأسَّس على محاور مهمة، منها دعم جهود اليونسكو في بناء السلام؛والاستثمار في الإنسان، بوصفه عماد التنمية؛ واستمرار النهوض بالدور الفاعل في توليد المعرفة؛ والمساهمة في إنجاح مشاريع الأمم المتحدة والتي منها (التعليم للجميع، وعقد الأمم المتحدة من أجل التنمية المستدامة). وأشار معاليه في كلمته إلى حرص المملكة العربية السعودية على تطبيق الجودة في التعليم ، وقد عقدت في ديسمبر الماضي المؤتمر الدولي للجودة في التعليم العام ، وكان من توصيات المؤتمر إقامة مركز لليونسكو من الدرجة الثانية في مجال الجودة في التعليم العام ، وقد بدأت وزارة التربية والتعليم الخطوات الأولى لإنشائه، ودعا معاليه منظمة اليونسكو وكافة الدول إلى دعم المملكة لإنشاء هذا المركز ليخدم دول المنطقة ويمنح اليونسكو حضوراً أقوى في المنطقة لتقدم من خلاله خدماتها المتميزة في مجال التعليم والعمل على تحقيق الجودة فيه. وألمح معاليه إلى أن الرياض نظمت في ابريل الماضي المعرض والملتقى الدولي في التعليم العالي ، وشاركت فيه نخبة من أشهر الجامعات والمؤسسات الأكاديمية العلمية، وقد خرج الملتقى ببيان مشترك حول الموقف من التصنيف الأكاديمي وسيتم عرض أبرز أفكار ذلك الملتقى في مؤتمر اليونسكو عن التعليم العالي الذي سيبدأ الأسبوع القادم، مؤكداً معاليه أن هذين النموذجين دليلان على الحراك المشترك بين المملكة العربية السعودية واليونسكو في مجال تطوير التعليم مثلما كان بينها من تعاون في مجال تعزيز الحوار بين الثقافات . وفي سياق آخر أكد معالي الأستاذ فيصل بن معمر على رؤية المملكة العربية السعودية المبنية على أن القضية الفلسطينية بكل تداعياتها وتبعاتها لا تزال ذات تأثير مباشر في تحقيق السلام العالمي، مثمناً دور المنظمة وجهودها السابقـة خاصة بعد صدور القرارات الخمسة التاريخية التي دانت الإجراءات التعسفية من قبل إسرائيل في مدينة القدس، وحصار غزة، وأكدت على المحافظة على باب المغاربة والحرم الإبراهيمي ومسجد بلال بن رباح ضمن الهويّة الإسلامية. وجدد معاليه دعوة المملكة وحرصها على متابعـة تنفيذ تلك القرارات المهمـة على أرض الواقع في إطار عمل اليونسكو وإمكاناتها. وإنه لأمر مشجع أن تستمر هذه المنظمة العريقة في سعيها الدؤوب لتطبيق رسالتها الإنسانية والثقافية على نحو فعال، وأن تنتصر للكرامة البشرية والعدالة الاجتماعية .

Advertisements

8 أفكار على ”ابن معمر يؤكد أمام اليونسكو أهمية دور الشباب في صياغة التوجهات المستقبلية وضرورة العمل على نشر ثقافة السلام والحوار ودعم التعليم

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s